انسحب الوفد المغربي من احتفالات الذكرى ال40 لتولي العقيد معمر القدافي السلطة في ليبيا التي جرت في طرابلس الثلاثاء احتجاجا على حضور ممثلين عن البوليساريو. وأوردت وكالة الأنباء المغربية الرسمية أن الوفد المغربي برئاسة عباس الفاسي غادر مكان الاحتفال “عندما لاحظ ضمن المدعوين حضور رئيس ما يسمى ب (الجمهورية الصحراوية) المزعومة مرفوقا بوفد”.

وأضافت الوكالة أن “تجريدة القوات المسلحة الملكية، التي كان من المنتظر أن تشارك في الاستعراض العسكري المنظم بالمناسبة ، قامت على الفور بإلغاء مشاركتها والانسحاب”. وتابعت أن الحكومة “عبرت عن احتجاجها الشديد إزاء هذا الموقف المفاجئ خاصة وأنه قد سبق تقديم كل الضمانات”، مؤكدة أن “المملكة المغربية طلبت من السلطات الليبية تقديم التوضيحات الضرورية والمناسبة بخصوص هذا التصرف غير الودي إزاء مشاعر الشعب المغربي”.