بعد التنسيق الأمني الأخير بين بلجيكا والمغرب بخصوص إلقاء القبض على أفراد عصابة سجن بروج، تعتزم بلجيكا تعزيز سبل التعاون والتنسيق في ميادين أخرى، أهمها إمكانية إجراء تدريبات عسكرية بلجيكية فوق التراب المغربي.زيارة مرتقبة ويرتقب أن يقوم وزير الخارجية البلجيكي إيف لوتيرم، مصحوبا بولي العهد الأمير فيليب بزيارة عمل للمغرب في غضون الأشهر القليلة القادمة. وستشمل الزيارة بلدانا عربية أخرى وهي المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة. وحسب مصادر إعلامية وديبلوماسية بلجيكية فإن العلاقات المغربية البلجيكية، تدهورت في السنتين الأخيرتين، و خاصة في شقها الأمني، مما يستوجب ترميمها بسرعة.ويذكر بأن بلجيكا اشتكت كثيرا من ضعف التعاون الأمني و القضائي بين البلدين، وخاصة فيما يتعلق بملف عبد القادر بليرج (بلعيرج) ومن معه. بل ذهبت بعض المنابر الإعلامية و الأمنية البلجيكية إلى التشكيك في مصداقية الرواية المغربية.