حكاية أعضاء جماعة العدل والإحسان مع الإدارة ومعاناتهم في الحصول على أبسط الوثائق الإدارية متواصلة وتتفاقم يوما بعد آخر، وآخر قصة هي امتناع السلطات المحلية بعمالة البرنوصي عن تسليم الأخ رشيد غلام جواز سفره بحجة أن هناك مذكرة توقيف صادرة في حقه من قبل مديرية الأمن. مما دفع الأخ رشيد غلام إلى الذهاب إلى هذه المديرية للاستفسار حيث نفوا وجودها، ومنذ ذلك والتماطل والتسويف والتجاهل يطبع تعامل السلطات مع هذا الملف.

جدير بالذكر أن هذه ليست أول حالة تسجل في هذه العمالة.