كشفت صحيفة “جيروزاليم بوست” أن “الجيش الإسرائيلي، في وجه ما يرى أنه انتشار كثيف لحزب الله داخل القرى في جنوب لبنان، يقوم بإنشاء نظام تدريب جديد لقوات المشاة لتحضيرها بشكل مركب من حرب العصابات وحرب المدن عن طريق بناء مراكز تدريب خاصة في قواعد عسكرية في أنحاء فلسطين المحتلة “.

وأوضحت الصحيفة أنه بعد وقت قصير من حرب تموز 2006، بنى الجيش الإسرائيلي نسخة عن “محمية طبيعية” لحزب الله- وهي منطقة حرجية حفر الحزب فيها تحصينات ونشر منصات لإطلاق الصواريخ- لتدريب جنود الجيش الإسرائيلي. وفي الوقت الحالي، يقوم الجيش الإسرئيلي ببناء مركز لقتال المدن- يتألف من قرية لبنانية وهمية- ويعتزم ربطها بالنسخة عن المحمية الطبيعية.