غرقت أجزاء واسعة من الهند والصين ودول أخرى في قارة آسيا في ظلام دامس مع شروق صباح اليوم الأربعاء بسبب كسوف كلي للشمس هو الأطول في القرن الحادي والعشرين حيث حجب فيه القمر نور الشمس مدة ست دقائق و39 ثانية.

وشاهد مئات الملايين من السكان الكسوف الذي يدخل التاريخ كأكثر كسوف شوهد بسبب مروره في دول ذات كثافة سكانية عالية.

وشهدت ولاية غوجرات غربي الهند أولا الكسوف الكلي وذلك قبيل الساعة 6:30 صباحا بالتوقيت المحلي (1:00 بتوقيت غرينتش)، قبل أن يمتد عبر الهند، لكن ملايين الهنود والصينيين لم يتمكنوا من رؤية الكسوف بسبب السحب والأمطار الموسمية في مناطقهم.

وانتقل الكسوف بعدها إلى شمال بنغلاديش وجنوب نيبال ليغمر بعدها معظم نيبال قبل أن ينتقل إلى الصين وينتهي في المحيط الهادي شرقا.