أعلن ممثل الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب “بوليساريو” في الجزائر العاصمة ابراهيم غالي الاثنين أن الجبهة والمغرب قد يستأنفان جولة جديدة من المفاوضات التمهيدية حول مستقبل الصحراء الغربية أواخر يوليو في بلد أوروبي.

وسيضم الوفد الذي لم يتقرر بعد عدد أعضائه الأشخاص أنفسهم الذين شاركوا في المحادثات السابقة التي جرت في منهاست بضاحية نيويورك.

وكان مبعوث الأمم المتحدة للصحراء الغربية كريستوفر روس عبر في ختام جولته الثانية إلى المنطقة التي انتهت في 29 يونيو الماضي في الرباط، عن “تفاؤله” إزاء تنظيم “أول لقاء غير رسمي” بين المغرب وجبهة البوليساريو لبحث مستقبل هذه الأراضي. لكن لم يعلن رسميا زمان ومكان هذا الاجتماع غير الرسمي الأول.

وقد قام روس في فبراير الماضي بأول جولة في المنطقة خلص منها أن شروط استئناف محادثات مباشرة في منهاست لم تكن متوافرة بعد.

وجرت أربع جولات من المفاوضات في منهاست بضاحية نيويورك بين المغرب وجبهة البوليساريو ولكنها لم تسمح بتقريب وجهات النظر بين الطرفين.