أعلن المكتب الوطني المغربي للحبوب أمس أن المغرب فرض رسوما بنسبة 170 بالمائة على واردات القمح الصلب في شهري يونيو و يوليو وذلك لحماية المزارعين المحليين من المنافسة الأجنبية. وقال المكتب، الذي يشرف على واردات البلاد من القمح عن طريق منح تراخيص، “الرسوم الجمركية على القمح الصلب تبلغ 170 بالمائة في يونيو و يوليو “. ويقول مسؤولون حكوميون إن المغرب يتوقع محصول حبوب قياسيا يبلغ 10,2 ملايين طن هذا العام مقارنة مع متوسط سنوي قدره ستة ملايين في السنوات العشر الأخيرة وذلك بفضل أحوال جوية مواتية.

ويتعرض محصول الحبوب المغربي لتقلبات حادة بسبب دورات الجفاف. وبحسب أرقام رسمية دار محصول الحبوب بين حوالي مليوني طن و9,6 ملايين طن في السنوات الخمسين الماضية. ويتوقع المغرب ارتفاع محصول القمح اللين 77 في المائة هذا العام إلى 4,5 ملايين طن وزيادة محصول القمح الصلب 61 في المائة إلى مليوني طن.