يمثل أمام المحكمة الابتدائية بتاونات أربعة أعضاء من جماعة العدل والإحسان، يوم الخميس 04 يونيو 2009، بتهمة عقد تجمع بدون ترخيص والانتماء إلى جماعة غير مرخص لها.

وترجع تداعيات هذه القضية إلى يوم الخميس 06 نونبر 2008، إذ تم اعتقال 18 عشرا عضوا كانوا مجتمعين في بيت الأستاذ الحسن السلاسي على ذكر الله وتلاوة كتابه الكريم ودونت لهم محاضر حول التهم المذكورة سالفا.