أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين تفجير عبوتين ناسفتين في قوة خاصة من جيش الاحتلال الإسرائيلي حاولت التسلل في الأراضي الشرقية من بلدة خزاعة الحدودية جنوب شرق قطاع غزة فجر اليوم.

وقالت سرايا القدس في بيان صحفي ” تمكنت إحدى مجموعات سرايا القدس من تفجير عبوتي أفراد بقوة صهيونية خاصة وخوض اشتباكات عنيفة معها عندما حاولت التسلل شرق بلدة خزاعة بخان يونس جنوب قطاع غزة فجراً”.

وأشار البيان إلى أن مقاتلي السرايا تمكنوا من الانسحاب من المكان بعد وقت من الاشتباك المسلح مع قوات الاحتلال.

في المقابل قصفت الزوارق البحرية الإسرائيلية المناطق الساحلية لمدينة غزة وشمالها صباح اليوم بقذائف المدفعية ونيران الرشاشات الثقيلة مستهدفة الصيادين الفلسطينيين لمنعهم من الإبحار.

وذكرت مصادر فلسطينية في غزة أن أصوات الانفجارات تهز المدينة منذ ساعات الصباح الباكرة جراء القصف المدفعي وإطلاق النيران الثقيلة من الزوارق على المناطق الساحلية.