كشف تقرير لمنظمة تابعة للأمم المتحدة عن نية سلطات الاحتلال إقامة مغتصبة جديدة تضم 20 ألف وحدة اغتصابية جنوبي القدس المحتلة.

ونقلت إذاعة الاحتلال عن تقرير منظمة “أوتشا” التابعة للأمم المتحدة والمعنية بالشؤون الإنسانية أمس الجمعة أن الكيان الصهيوني ينوي إقامة عشرات الآلاف من الوحدات الاغتصابية الجديدة في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

وبحسب التقرير فإن سلطات الاحتلال تنوي إقامة مغتصبة جديدة جنوبي القدس المحتلة تحمل اسم “غفعات ياعيل” وتضم 20 ألف وحدة اغتصابية جديدة، بالإضافة إلى بناء 7 آلاف وحدة اغتصابية جديدة في مغتصبات “بات عاين” و”غفعوت” في مجمع “غوش عتصيون” الاغتصابي.

من جهته قال “الغرا بيتشكوف” نائب رئيس مكتب المنظمة: “جمعنا معطيات تشير إلى أن “إسرائيل” تنوي بناء نحو 30 ألف وحدة “استيطانية” جديدة في الضفة الغربية والقدس”.

عن المركز الفلسطيني للإعلام بتصرف.