أظهرت إحصائيات رسمية أن عدد قتلى حوادث السير في المغرب ارتفع بأكثر من ثمانية في المائة العام الماضي إلى 4162 قتيلا من 3838 قتيلا في العام 2007.

وجاء في بلاغ لوزارة التجهيز والنقل المغربية أن عدد حوادث السير في المغرب ارتفع عشرة في المائة إلى 64 ألفا و715 حادثة من 58 ألفا و924 حادثة في العام 2007.

وأضاف البلاغ أن عدد القتلى ارتفع بنسبة 8.44 في المائة كما زاد عدد الذين أصيبوا بجروح خطيرة 4.27 في المائة وعدد ذوي الإصابات الخفيفة 11.78 في المائة.

ويعتبر المغرب من بين دول العالم التي ترتفع فيها حوادث السير فيما يطلق عليها محليا “حرب الطرقات”، ويبلغ متوسط عدد قتلى حوادث السير في المغرب 11 قتيلا في اليوم.

ويرجع ارتفاع حوادث السير إلى تهالك الطرق وتقادم وسائل النقل وتفشي الرشوة.