صرح رئيس منظمة الصحة العالمية الدكتور كيجي فوكودا، بأن العالم مستعد كأفضل ما يكون لمواجهة مخاطر انتشار الفيروس الجديد لأنفلونزا الخنازير. وأضاف أن الإجراءات التي اتخذت خلال سنوات لمواجهة فيروس أنفلونزا الطيور قد أدت إلى تحسين المخزون المتوفر من مضادات الفيروسات على النطاق العالمي. ولم تخف منظمة الصحة العالمية أن المرض قد يصبح وبائيا.

وأصبحت كندا الدولة الأحدث التي تؤكد ظهور حالات من الإصابة بالفيروس الجديد في البشر بعد أن أدى الفيروس إلى مقتل 20 شخصا في المكسيك. وكانت كندا قد أكدت الأحد وجود إصابتين جديدتين غير قاتلتين بفيروس أنفلونزا الخنازير في مقاطعة كولومبيا البريطانية في الغرب ما يرفع إلى ست عدد الإصابات في كندا.

وفي المكسيك وجه الرئيس فيليبي كالديرون الأحد نداء لالتزام “الهدوء” واحترام الإجراءات الوقائية في مواجهة انتشار أنفلونزا الخنازير.