فــؤادي يُواسي الفِراق *** يفَتْــحٍ متيــن البنـاءِ
فحــقِّقْ إلهي رجـائي *** ووفِّــق دُعــاة الهناءِ
وأنعِم على المحــسنين *** مصــابيح مجد الوفـاءِ
أبا أحــمدٍ كنـت فـينا *** إمامــا ورمزَ الإبــاء
لإحســانِ عدلٍ دعـوت *** فأبشــر بخير الجـزاء
بعز ونُضــج تنــادي *** فكنــت جميـل الثـناء
وكنـت إمــاما وفــيا *** تنيــر قـلاع الإخـاء
أضــأتَ دروب الفـلاح *** بنـور الهـدى والسـناء
فأنـت كــريم الفــعال *** شـريف من الأوليــاء
رضـيٌّ سليــلُ النبــو *** ةِ زهرٌ بأرض النــماء
لســانٌ بذكـرٍ رطيـبٍ *** وكـفٌّ ربيـع السخــاء
حصــون العهـود بعزم *** يهـزُّ جمـوع العــداء
وتصــدح بالحق لحــنا *** كشـدو طيـور السمـاء
أيـاد رعــاها الإلـــه *** لتـبني مجد الضــياء
غــراس الحبيب بأرضي *** قلـوب صفت بالعـطاء
فما جـفا يومـا الشـريفُ *** ومـا لان عند البــلاء
فصحــبة خيـر الرجـال *** تجــودُ بفيـض الوِقاء
وذكــرى الحبيب جهــاد *** فأكــرم به من ثنـاء
وأبشر حبيــبي العــلوي *** بِعَــدْنٍ وطيب اللقـاء
فيــا من ملكــتَ القلوب *** بحبٍّ وصـــدق الولاء
عليــك ســلام الإلــه *** يطيب بعـــطر الصفاء
فأبــشر بحب الصحــاب *** ومرضــاة رب السماء
خيــار الرجــال تُقــاة *** وأنـت من الأتقـــياء
وأنت عمــيد الرجـــال *** صبـور على الابتــلاء
حنــانيك يا قــبر بـالزا *** ئر الحِـبِّ طول البـقاء
هو المــوت حق مبــين *** فطوبى لضــيف القضاء
وأنعِـم فــؤادي بصبــر *** وودع بحُســن الدُّعـاء