بسم الله الرحمن الرحيم

جماعة العدل والإحسان

مكتب الإعلام

الرباط في 19 يناير 2009

الموافق: 22 محرم 1430.

بلاغ .. السلطة المغربية تحجب المواقع الإلكترونية للعدل والإحسان

في محاولة يائسة لحرمان جماعة العدل والإحسان من التواصل مع الرأي العام المحلي والعالمي، أقدمت السلطات المغربية على حجب مواقع الجماعة الأربعة، وهي: www.aljamaa.net/www.yassine.net/www.nadiyassine.net/www.mouminate.net.

والنظام المغربي إذ يمارس ضد جماعة العدل والإحسان أساليب الحصار هذه فهو يؤكد مرة أخرى بالملموس صدق موقفها من الواقع السياسي الذي يعيش تدهورا فظيعا شاملا وخاصة في مجال الحريات العامة.

ونحن إذ نندد بهذه المهزلة القمعية الجديدة، فإننا نحمل السلطات المغربية المخزنية هذا الفعل الشنيع الذي يتنافى مع حرية التعبير. كما نؤكد أن هذه الأساليب الجبانة لن تفلح بإذن الله، كما لم تفلح في السابق، في حرماننا من التواصل الحر مع شعبنا ومع العالم، وحرمان شعبنا والعالم من حقه في متابعة مشروع جماعة العدل والإحسان باعتبارها مكونا مجتمعيا قائما.

وللتذكير، فإن هذا الاعتداء يأتي ضمن مسلسل الحصار والقمع المخزني الذي طال، وما يزال، جماعة العدل والإحسان منذ تأسيسها، وكان حظ مبادراتنا الإعلامية من هذا الحصار كبيراً حيث منعت كل منابرنا الإعلامية ظلما وعدوانا (مجلة الجماعة، وجريدة الصبح، وجريدة الخطاب، وجريدة رسالة الفتوة، وجريدة العدل والإحسان) وها هي مواقعنا الإلكترونية لم تسلم بدورها من هذا الحظر اللاقانوني.

وتتتالى علينا أشكال الحصار الجبانة رغبة من الجهاز المخزني في تليين مواقف الجماعة وحملها على التراجع عن مبادئها بعدما استعصت عن كل محاولات التطويع البئيسة.

مسؤول مكتب الإعلام: عمر أمكاسو

طالع أيضا  الرابح والخاسر في حجب مواقع العدل والإحسان