خرج بعد عصر يوم الاثنين فاتح محرم 1430 الموافق ل29 دجنبر 2008 العشرات في مسيرة جـابت شوارع مدينة أرفود تتقدمهم فعّاليات إسلامية وجمعوية، مندّدين بالهجمة الوحشية للصّهاينة الأشرار ضدّ أهل غزّة الأحرار، ومستنكرين تواطؤ بعض الأنظمة العربية، داعين الجميع إلى تحمّل مسؤولياتهم والانخراط الكامل في كلّ أشكال الدّعم والتّضامن مع غزّة العزّة.