استجابة لنداء النصرة الذي تفرضه روح الأخوة الرابطة بين الشعب المغربي وجميع الشعوب العربية والإسلامية، وبين الشعب الفلسطيني الأعزل وساكنة قطاع غزة المحاصرين، والمنكل بهم من طرف عصابة الإجرام الصهيوني، وتنديدا بالهجمات المتكررة لليوم الخامس على التوالي، والتي خلفت مئات القتلى وآلاف الجرحى، نظمت جماعة العدل والإحسان بمشاركة مع مجموعة من الفعاليات السياسية بمدينة سوق أربعاء الغرب وقفة احتجاجية يوم الأربعاء 03 محرم 1430ه الموافق ل 31 دجنبر 2008 بساحة بئر انزران بعد صلاة العصر.

وقد عرفت الوقفة مشاركة مئات من أبناء وبنات المدينة، مرددين شعارات تندد بالغطرسة الصهيونية ومستنكرين الصمت الرهيب للأنظمة العربية والإسلامية.

وبعد حرق العلم الصهيوني والكلمة التضامنية تم ختم الوقفة بقراءة الفاتحة ترحما على شهداء غزة الصامدة.