بسم الله ناصر المستضعفين وقاسم الجبّارين، بسم الله الّذي لا يهدي كيد الخائنين، ولا عدوان إلاّ على الظّالمين.

ولا تحسبنّ الّذين قتلوا في سبيل الله أموات، بل أحياء عند ربّهم يرزقون.

على إثر الهجمة الوحشية المستمرة للكيان الصّهيوني الغاصب على قطاع غزّة والشّعب الفلسطيني الأعزل الصّامد، نظّمت جماعة العدل والإحسان بمدينة الصويرة وقفة تضامنية مسجدية بعد صلاة العصر ليومه الأحد 28 دجنبر 2008 للتّعبير باسمها وباسم ساكنة الصّويرة عن إدانتها للهجوم الوحشي الّذي يتعرّض له إخواننا الفلسطينيون قصد إرغامهم على الركوع والخضوع.

وإذ نشجب هذه المجزرة الصّهيونية، نعلن للرّأي العام المحلّي والوطني والدولي ما يلي:

1- إدانتنا للمجزرة الصّهيونية الوحشية على أهل فلسطين عامّة وقطاع غزّة خاصّة.

2- استنكارنا للتواطؤ الأمريكي والصّمت الدّولي على ما يجري بغزّة

3- شجبنا لمواقف الأنظمة العربية المتخاذلة تجاه ما يحدث في غزّة

4- دعوتنا الشّعب المغربي والمنظّمات الحقوقية وكافّة مؤسّسات المجتمع المدني للتعبير عن تضامنهم مع إخواننا في قطاع غزّة.

وسيعلم الّذين ظلموا أيّ منقلب ينقلبون