أكدت مصادر قيادية في “حماس” مشاركة فصائل المقاومة الفلسطينية في القمة العربية المصغرة التي تُعقد اليوم الجمعة بحضور نحو 12 دولة عربية، لبحث الحرب الصهيونية المتواصلة ضد قطاع غزة.

وقالت المصادر إن خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” ورمضان عبد الله شلح الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي وأحمد جبريل الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة وصلوا إلى جانب ممثلين عن باقي الفصائل الفلسطينية إلى العاصمة القطرية الدوحة للمشاركة في القمة.

وأضافت إن “من حقنا على العرب ومن واجب العرب أن يعقدوا مؤتمرات وأن يتخذوا قرارات لنصرة هذا الشعب الفلسطيني الذي تُشن ضده حرب ضروس تستخدم فيه مختلف الأسلحة المحرمة دولياً، والتي أوقعت حتى الآن ما يزيد عن 1133 شهيداً وأكثر من خمسة آلاف جريح”. مضيفة “نحن نرحب بما طرحه أمير دولة قطر، وكلنا أمل أن تترجم هذه المقترحات إلى إجراءات عملية، كما أننا نود سواء من هذه القمة أو من أي اجتماعات عربية أخرى أن يتوحد الموقف العربي ليكون ضاغطاً على الكيان الصهيوني والولايات المتحدة التي تدعمه لوقف العدوان والاستجابة لمطالب الشعب الفلسطيني”.