عقب صلاة الجمعة ليوم 5 محرم 1430هـ الموافق لـ 02 يناير 2009م، نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة القصيبة(ضواحي بني ملال) وقفة مسجدية (مسجد المصلى) تضامنا مع الشعب الفلسطيني المحاصر في غزة واستنكارا للحصار الذي يفرضه العدو الصهيوني على قطاع غزة وللصمت العربي الرسمي المتخاذل.

وخلال هذه الوقفة تمت قراءة الفاتحة وسورة الإخلاص ترحما على أرواح الشهداء وتثبيتا للمجاهدين، مع إلقاء كلمة أمام جموع المصلين.

ونحن أبناء وبنات جماعة العدل والإحسان بالقصيبة، إذ ندين هذا الحصار الظالم، نعلن للرأي العام ما يلي:

– تضامننا ومساندتنا اللامشروطة لإخواننا الفلسطينيين وخاصة المحاصرين بغزة.

– تنديدنا بالحصار الهمجي الصهيوني المنافي لجميع القيم الإنسانية والأخلاقية.

– دعوتنا كل الغيورين على مصالح هذه الأمة محليا ووطنيا للتضامن مع الصامدين في غزة، والتعبير عن استنكارهم لما آل إليه الوضع في فلسطين.

وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون