كشف مسؤولون عراقيون اليوم الخميس عن اعتقال حوالي 35 مسؤولا بوزارة الداخلية العراقية، بعضهم متهمون بالتخطيط لانقلاب.

ونقلت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية في عددها الصادر اليوم عن المسؤولين:” الاعتقالات التي حدثت على مدى الأيام الثلاثة الماضية قامت بها قوة خاصة لمكافحة الإرهاب على اتصال مباشر برئيس الوزراء نوري المالكي”.

وقال المسؤولون: “هناك أدلة قوية تربط من ألقي القبض عليهم بجماعة العودة المتهمة بالعمل لإعادة تأسيس حزب البعث الذي جرى تفكيكه بعد الإطاحة بالرئيس الراحل صدام حسين في الغزو الذي قادته الولايات المتحدة في 2003 .

وقال مسؤول على مستوى عال بوزارة الداخلية: “إن أولئك المنتمين إلي العودة دفعوا رشوة إلى ضباط آخرين لتجنيدهم وانه تم العثور على مبالغ مالية كبيرة أثناء المداهمات”.

وأضافت الصحيفة أن معارضي المالكي يتهمونه باستخدام هذه الاعتقالات لتعزيز سلطاته قبل شهر من الانتخابات التي ستجرى في المحافظات العراقية.