أعلنت جمعية الهلال الأحمر الإيراني أنها تعتزم إرسال سفينة محمّلة بالمساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة وكسر الحصار المفروض على القطاع.

وقال أحمد موسوي الأمين العام للهلال الأحمر الإيراني في بيان نشره الموقع الإلكتروني للمنظمة، أمس الخميس “سنرسل شحنة زنتها ألف طن على متن سفينة إلى غزة مطلع الأسبوع المقبل، مع علمنا أنه من الممكن أن يتم اعتراض سفينتنا كما حصل مع السفينة الليبية”.

وذكر أن الشحنة تتألف من 500 طن من القمح و200 طن من السكر و200 طن من الأرز و50 طنا من زيت الطعام و50 طناً من المواد الطبية.

وبحسب موسوي؛ فإن طهران “حاولت عبثاً إيصال هذه المساعدات عبر مصر”. وقال “للأسف لم تسمح لنا مصر حتى الآن بإرسال هذه المساعدات عبر الطائرة”.