إثر بداية الوقفة التضامنية مع غزة المحاصرة التي نظمها أعضاء العدل والإحسان بالخميسات بالمسجد العتيق بعد صلاة الجمعة يوم 05/12/2008، قامت السلطات المخزنية المختلفة، من بوليس يتقدمهم المسؤول الإقليمي ورجال السلطة المحلية وعلى رأسهم باشا المدينة والقوات المساعدة التي كانت مرابطة أمام المسجد، بالتدخل لمنع التظاهرة حيث تعرض رجال ونساء الجماعة وعموم المصلين للتعنيف كما تم اعتقال سبعة أعضاء من الجماعة للاعتقال وتم اقتيادهم إلى مخفر الشرطة حيث تم إنجاز محاضر لهم. قبل أن يتم إطلاق سراحهم.

وفي نفس سياق التضامن نظمت الجماعة في تيفلت وقفة تضامنية مع غزة المحاصرة بعد صلاة الجمع حيث تم رفع شعارات منددة بالحصار تم ختمها بقراءة بيان الوقفة والدعاء.