أقدمت سلطات الأمن على اعتقال 9 أعضاء من العدل والإحسان واقتيادهم إلى مخفر الشّرطة حوالي الساعة السابعة من مساء يوم السّبت سابع ذي الحجة 1429، الموافق لـ 6 دجنبر 2008، حيث بقوا هناك تحت ضغط الاستنطاقات البوليسية إلى حدود الحادية عشر والنّصف ليلا.

تجدر الإشارة إلى أنّ الإخوة التسعة كانوا في بيت أحدهم على مائدة الإفطار في هذه الأيّام المباركة من شهر ذي الحجة، فأبى المخزن إلاّ أن يرهب الأهل والجيران وينغّص عليهم وعلى إخوتهم وذويهم بفجاجته المعتادة فرحة القائم الذّاكر الصّائم لربّه عزّ وجلّ في هذه الليالي العشر العظيمة المباركة.