أكدت صحيفة “الاندبندنت” البريطانية أن انهيار أفغانستان أصبح أقرب ممّا يعتقد الجميع، فقندهار أصبحت في يد طالبان ما عدا ميلا مربعا واحدا وسط المدينة.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” عن روبرت فيسك قوله في مقال بعنوان “لا احد يدعم طالبان، لكن الناس يكرهون الحكومة” ، قوله:” مسلحو طالبان يقيمون حواجز على 15 ميلا فقط من العاصمة كابول”.

ووصف فيسك حكومة الرئيس حامد كرزاي بـ”الفاسدة وغير القادرة على تحقيق شيء، شأنها شأن الحكومة العراقية المحصّنة في المنطقة الخضراء في بغداد”.

وتابع الصحفي بالقول إن وزارة الدفاع الأفغانية لديها 65 ألف جندي ولكنها حسب كبار ضباطها تحتاج إلى 500 ألف من أجل السيطرة على البلاد، فالاتحاد السوفييتي عندما اجتاح أفغانستان دخل بـ100 ألف جندي وكان لديه 150 ألف جندي محلّي يساندون جيشه ومع ذلك كله فشل وانهزم.