يستضيف المغرب يومي 19 و20 نونبر الجاري بالرباط مؤتمرا دوليا هو الأول من نوعه في العالم العربي لمناقشة اتفاقية نزع الأسلحة التقليدية بمنطقة الشرق الأوسط والمنطقة المتوسطية.

ويشارك في هذا المؤتمر الجزائر والسعودية والبحرين ومصر والإمارات وإيران والعراق والأردن والكويت ولبنان وليبيا وسوريا وتونس، إلى جانب المغرب ، فضلا عن ممثلي منظمات الأمم المتحدة ومجلس الاتحاد الأوروبي والجامعة العربية واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون المغربية في بيان لها: إن هذا المؤتمر هو الأول من نوعه في العالم العربي والمنطقة المتوسطية ، مشيرة إلى أنه يهدف إلى تفعيل مقتضيات اتفاقية نزع التسلح الدولي التي دخلت حيز التنفيذ في الثاني من ديسمبر عام 1983 والبروتوكولات الملحقة بها.