يتوجه الاثنين وفد من حركة حماس إلى القاهرة من أجل التباحث مع المسؤولين المصريين بشأن الورقة المصرية الخاصة بالحوار الوطنى الذى سيبدأ فى القاهرة فى التاسع من شهر نونبر.

وقال المتحدث باسم حماس سامى أبو زهرى: إن وفداً قيادياً من الحركة يضم من قطاع غزة كل من القياديين الدكتور محمود الزهار والدكتور خليل الحية، وقياديين من الخارج، يتوجه الاثنين إلى القاهرة، للتباحث بشأن التعديلات التى قدمتها الحركة الإسلامية بشأن الورقة المصرية.وأشار أبو زهرى إلى أن هذا اللقاء جاء فى إطار تمسك حركته بمناقشة التعديلات قبل بدء الحوار.

ولفت إلى أن حركته لديها مطالب أخرى تتعلق بمشاركة وفد من الضفة الغربية والإفراج عن المعتقلين من أبنائها فى سجون أمن السلطة، معتبراً أنه لا يعقل أن نذهب إلى الحوار فى ظل استمرار هذه الاعتقالات.