وقع وزيرا خارجية سوريا وليد المعلم ولبنان فوزي صلوخ الأربعاء في دمشق على بيان مشترك لإعلان بدء العلاقات الدبلوماسية بين سوريا ولبنان اعتبارا من اليوم وذلك للمرة الأولى منذ استقلال البلدين.

ويأتي التوقيع على هذا البيان تنفيذا للإعلان الخاص بإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الذي صدر بعد القمة السورية-اللبنانية بين الرئيسين السوري بشار الأسد واللبناني ميشال سليمان في 13 غشت الماضي.

وأصدر الرئيس الأسد الثلاثاء مرسوما ينصّ على إقامة علاقات دبلوماسية مع لبنان يفتح الطريق أمام البحث في الخطوات العملية لإقامة سفارات للمرة الأولى منذ استقلال البلدين قبل أكثر من ستين عاما.

وجاء في المرسوم: “تنشأ علاقات دبلوماسية بين الجمهورية العربية السورية والجمهورية اللبنانية” بدون تحديد تاريخ بدء العلاقات و”تنشأ بعثة دبلوماسية للجمهورية العربية السورية بدرجة سفارة في عاصمة الجمهورية اللبنانية”.

وكانت الحكومة اللبنانية قد وافقت على إقامة علاقات دبلوماسية مع سوريا وفتح سفارة لبنانية في دمشق في 21 غشت.