تحت شعار “السادس من أكتوبر موعد جديد لرفع الحصار عن قطاع غزة”، يعتزم ناشطون تابعون لـ16 منظمة أهلية وأحزاب ونقابات تنظيم قافلة جديدة تحمل مواد طبية وإغاثية باتجاه معبر رفح ظهر اليوم الاثنين بهدف كسر الحصار المفروض على الشعب الفلسطيني في غزة.

وأعلن المستشار محمود الخضيري نائب رئيس محكمة النقض الأسبق ورئيس الحملة استمرار الحملة الدولية لفك الحصار عن غزة بعد أن ترددت شائعات عن إلغاء القافلة المتجهة إلى معبر رفح. وأكد أن القوافل ستنطلق من أمام نقابة الصحفيين الساعة 12 ظهرا، وقد تقرر أن تضم الحملة نحو عشرين حافلة بالإضافة إلى ستمائة سيارة خاصة. كما سيعقد الساعة العاشرة والنصف مؤتمر صحفي للإعلان عن انطلاق القوافل.