قررت محكمة الاستئناف بفاس يوم الأربعاء 8-10-2008 تأجيل محاكمة الأستاذ منير الركراكي عضو مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان، والذي يتابع بتهمة عقد تجمع بدون ترخيص والانتماء لجمعية غير مرخص لها على خلفية مجلس النصيحة المنعقد يوم 14-07-2006 بمنزل السيد يوسف بطل – بحي السلام بفاس- المتابع بنفس التهمة.

وقد عرف هذا المجلس حينها تطويقا أمنيا من مختلف الأجهزة المخزنية اقتيد على إثرها جميع الحاضرين البالغ عددهم 40 عضوا إلى مخافر الشرطة تم خلالها التحقيق مع 16 منهم.

وتعتبر هذه الجلسة إعادة لمحاكمة الأستاذ منير الركراكي بعد استجابة هيئة المحكمة للتعرض الذي تقدم به الدفاع ضد القرار الغيابي الصادر عن محكمة الاستئناف بفاس بتاريخ 26-12-2007 والقاضي بتأييد الحكم الابتدائي الذي تمت فيه إدانة الأستاذ الركراكي بغرامة مالية قدرها 3000 درهم من أجل التهمة السالفة الذكر.

وقد شهدت جنبات المحكمة إنزالا أمنيا مكثفا صاحبه انتشار واسع لأجهزة المخابرات والاستعلامات العامة.