قال وزراء الخارجية العرب إن الدول العربية ستطلب عقد جلسة عاجلة لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لمناقشة الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية في الأراضي التي يطالب الفلسطينيون بها لإقامة دولتهم في المستقبل.

من جانبه، قال الكيان الإسرائيلي: ” إنه يعتزم مواصلة البناء في الكتل الاستيطانية الكبيرة التي ينوي الاحتفاظ بها تحت أي اتفاق “سلام” في المستقبل ” .

وقال الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى للصحفيين بعد اجتماع لوزراء الخارجية العرب على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقد حاليًا في نيويورك: ” سنؤكد الحاجة إلى انعقاد المجلس رغم وجود اعتراض من دولة واحدة”، لم يذكر اسمها، مع احتمال استخدام الولايات المتحدة لحق النقض .

وكانت محكمة العدل الدولية قد قضت بعدم قانونية الجدار العازل لأنه يبنى في أراض محتلة، لكن (إسرائيل) تقول إنه ضروري لوقف تسلل الاستشهاديين الفلسطينيين.