حذرت منظمة أوكسفام البريطانية الإنسانية من أن خمسة ملايين أفغاني يواجهون خطر مجاعة فعلية في الشتاء المقبل، إذا لم تتوفر مساعدات عاجلة لتفادي أسوأ أزمة إنسانية في أفغانستان منذ أكثر من عشرين عاما، لتؤكد تحذيرا مماثلا أطلقه برنامج الغذاء العالمي.

ويعيش أكثر من نصف سكان أفغانستان  المصنفة أنها إحدى أفقر دول العالم- تحت خط الفقر ويواجه ملايين الأفغان نقصا مستمرا في الغذاء. وقد توفي زهاء ألف شخص في الشتاء الماضي الذي كان شديدا بشكل غير عادي وتميز ببرد شديد وسقوط ثلوج بشكل كثيف.

واعتبر المسؤول بمؤسسة أوكسفام الخيرية في أفغانستان  مات والدمان  أن هناك سباقا مع الزمن، مطالبا المجتمع الدولي بالرد بشكل سريع قبل الشتاء وقبل أن تتدهور الأوضاع.