التقت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس مساء الاثنين في أبو ظبي ممثلين عن تسع دول عربية حليفة لواشنطن بعد ساعات على توجيهها تحذيرا إلى إيران بخصوص برنامجها النووي .وبالإضافة إلى وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي (السعودية الكويت الإمارات قطر البحرين وعمان) التقت رايس نظراءها المصري والأردني والعراقي.

وأعلنت في وقت سابق للصحافيين المرافقين لها أن المحادثات ستتطرق إلى عملية السلام في الشرق الأوسط ولبنان وسوريا والعراق وأفغانستان.

وقالت “إنه لقاء لطالما عقدنا مثله مع مجلس التعاون الخليجي وعندما تتحرك الأمور بسرعة من المهم التحادث بشأنها”.