أفاد مصدر قضائي الجمعة أن تحقيقا فتح في حق مدير الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية السابق ايلي زريعي الذي يشتبه في أنه كشف هوية عميل مزدوج مفترض هو الملياردير المصري الراحل أشرف مروان.

ويشتبه في أن الجنرال السابق الذي كان قائدا لجهاز الاستخبارات العسكرية خلال حرب أكتوبر 1973 كشف اسم الملياردير في كتاب وقال إن هذا الأخير حذر الكيان الإسرائيلي من الهجوم الذي ستشنه مصر وسوريا.

وتوفي أشرف مروان صهر الزعيم جمال عبد الناصر في ظروف غامضة في لندن في يونيو2007.

ونفى الرئيس المصري حسني مبارك بعد وفاته أن يكون مراون عميلا مزدوجا يعمل لحساب الكيان الإسرائيلي مؤكدا أن “أشرف مروان كان وطنيا مخلصا لوطنه”.

وقال زفي زامير مدير الموساد السابق إن اشرف مراون اغتيل إثر اعترافات زريعي محملا هذا الأخير المسؤولية غير المباشرة عن مقتله. وطالب أن يلاحق زريعي قضائيا بتهمة الكشف عن أسرار دولة، لكن النيابة العامة رفضت البدء بإجراءات قضائية.