بسم الله الرحمن الرحيم

جماعة العدل والإحسان

الرشيديةبيــاناستنفر المخزن مرة أخرى كل قواه بمدينة الريش إقليم الرشيدية يوم السبت 12/07/2008، وذلك لنسف رباط لذكر الله وحفظ كتابه الكريم دأبت الجماعة على تنظيمه لفائدة أعضائها.

ففي ساعة متأخرة من الليل تم تطويق المكان وترويع السكان واعتقال الإخوان في حالة “تلبس” بتلاوة القرآن وذكر المولى الرحمان (وعددهم 16 عضوا)، وبعد اثنتي عشرة ساعة تم عرض الإخوة على النيابة العامة التي قررت متابعتهم يوم 14/07/2008 بتهمة الانتماء إلى جماعة غير مرخص لها وعقد اجتماع عمومي دون ترخيص.

وإننا في جماعة العدل والإحسان بالرشيدية إزاء هذه التجاوزات والخروقات المخزنية الفظيعة نؤكد أن جماعة العدل والإحسان قانونية وأن أنشطتها الداخلية لا تحتاج إلى ترخيص. وبناء عليه نعلن ما يلي:

– مواصلتنا لأنشطتنا مهما كلفتنا من ثمن.

– إكبارنا للمؤازرة المادية والمعنوية من الهيئات القانونية والحقوقية والسياسية والإعلامية.

– توكيلنا الله عز وجل فهو سبحانه يدافع عن الذين آمنوا، إنه نعم المولى ونعم النصير.

الرشيدية في 16/07/2008