الهيآت السياسية والنقابية

والحقوقية والجمعوية بمدينة سلا

بسم الله الرحمن الرحيم

استحضارا لذكرى النكبة وبعد مرور 60 سنة على اغتصاب فلسطين وفي ظل الاعتداءات الصهيونية المتكررة والمتزايدة على المقدسات العربية والإسلامية وعلى إثر ما تعيشه الأراضي الفلسطينية المحتلة من تخريب ودمار وما يعانيه الشعب الفلسطيني الأعزل من ترهيب وتقتيل وتجويع جراء الحصار الصهيوني الظالم على قطاع غزة وما نتج عنه من كوارث إنسانية م يشهد لها التاريخ مثيلا وسط سكوت عربي وإسلامي ودولي رهيب، نظمت الهيآت السياسية والنقابية والحقوقية والجمعوية بمدينة سلا العتيدة مهرجانا خطابيا وفنيا تضامنا مع الشعب الفلسطيني تحت شعار: “حتى لا ننسى فلسطين”. وهي بذلك تعلن للرأي العام المحلي والوطني والدولي ما يلي:

1- تضامنها المطلق واللامشروط مع الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الصهيوني الظالم ودعمها له بكل الوسائل المشروعة حتى يسترد كافة حقوقه وأهمها أن تكون له دولته الحرة والمستقلة وعاصمتها القدس الشريف وحق العودة للاجئين.

2- إدانتها المطلقة للعدو الصهيوني الظالم وتنديدها بالجرائم التي ترتكبها ضد الشعب الفلسطيني الأعزل في خرق سافر لكل القيم الإنسانية والحضارية ولحقوق الإنسان كما هي متعارف عليها دوليا.

3- شجبها وتنديدها للصمت الدولي الرهيب إزاء ما يعانيه الشعب الفلسطيني الأعزل من تقتيل ودمار ودعوتها المنتظم الدولي إلى تحمل مسؤولياته القانونية والإنسانية ووضع حد للحصار المضروب على الشعب الفلسطيني عامة وعلى قطاع غزة خاصة.

4- تنديدها بالصمت العربي والإسلامي واستنكارها لكافة أشكال التطبيع السياسي والاقتصادي التي تنهجها الأنظمة العربية مع الكيان الصهيوني الظالم ودعوتها لوقف كافة أشكال التعامل مع العدو الصهيوني.

5- تثمينها لكل مبادرات الحوار التي تسعى إلى رأب الصدع بين الفصائل الفلسطينية والتأسيس للوحدة الوطنية الفلسطينية على قاعدة الحوار الوطني ودعم كل أشكال المقاومة حتى تحرير كل الأراضي الفلسطينية المغتصبة وفي مقدمتها القدس الشريف.

6- دعمها لكل أشكال المقاومة الفلسطينية ودعوة الشعوب العربية والإسلامية وكل أحرار العالم إلى مساندة خيار المقاومة ودعوتها السلطة الفلسطينية إلى وقف مسلسل المفاوضات العبثية مع الكيان الصهيوني.

وفي الأخير تحيي الهيآت السياسية والنقابية والحقوقية والجمعوية بمدينة سلا صمود وشموخ و انتصارات المقاومة في فلسطين ومن ورائها كل الشعب الفلسطيني المجاهد وتعلن لهم تضامنها ودعمها المطلق لنضالهم ومقاومتهم للاحتلال الصهيوني.

سلا: السبت 21 يونيو 2008