قررت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالرباط محاكمة حسن الراشدي وعضو المركز المغربي لحقوق الإنسان إبراهيم سبع الليل بتهمة نشر خبر زائف والمشاركة في ذلك، على خلفية نقل قناة الجزيرة عن مصادر حقوقية محلية خبر وقوع قتلى في أحداث سيدي إيفني جنوبي المملكة في السابع من الشهر الجاري.

كما قررت وزارة الاتصال المغربية سحب الاعتماد الصحفي من مدير مكتب الجزيرة في الرباط حسن الراشدي.

واستندت النيابة العامة في ملاحقتها إلى الفصل 42 من قانون الصحافة المغربي وأمرت الشرطة القضائية بإجراء بحث تمهيدي في الموضوع قبل أن تقرر إدراج القضية في الجلسة المقررة في يوليو/تموز المقبل.

وذكر موقع الجزيرة نت بأن قناة الجزيرة “كانت قد بثت في ذات الخبر المتعلق بأحداث سيدي إيفني نفي السلطات المغربية لوقوع قتلى، كما أن وكالات أنباء أجنبية معتمدة في الرباط قد بثت الخبر دون أن يصدر إزاءها رد فعل من السلطات المغربية”.