ذكرت مصادر مقربة من حركة حماس بأن وفدًا قياديا من الحركة يزور القاهرة اليوم السبت لاستلام الرد “الإسرائيلي” على مقترح التهدئة المتبادلة بين الفصائل الفلسطينية والكيان الصهيوني.

وقالت مصادر قيادية في حماس بأنها تلقت دعوة مصرية عبر اتصال هاتفي من مساعد مدير المخابرات المصرية عمر سليمان لزيارة القاهرة، موضحة أن وفدا من قيادة حماس في الخارج سيتوجه اليوم الأحد لزيارة القاهرة وسيلتقي سليمان غدا الأحد، لاستلام الرد الإسرائيلي على مقترحات التهدئة.

وكانت الحكومة “الإسرائيلية” ذكرت أمس أنها تتوقع ردًا من حركة حماس الأسبوع المقبل على شروط قدمتها إلى الوسيط المصري للتوصل إلى تهدئة مع المقاومة الفلسطينية في غزة.

وقالت مصادر في وزارة الحرب الصهيونية إن المسئول في وزارة الحرب “عاموس جلعاد” قدم خطيًا خلال اجتماع مساء أمس الأول في القاهرة مع وزير الاستخبارات المصرية اللواء عمر سليمان شروط الدويلة العبرية للتوصل إلى التهدئة.

وحسب مصادر إسرائيلية فإن “إسرائيل” تطالب بوقف إطلاق الصواريخ من غزة وبتحرك أكثر فاعلية من مصر لوقف ما تدعيه من تهريب الأسلحة إلى غزة وبتحقيق تقدم في المفاوضات لتبادل أسرى من أجل الإفراج عن الجندي الصهيوني جلعاد شاليط.