قال مسؤولون صهاينة طلبوا عدم نشر أسمائهم أمس: إن من المقرر استئناف محادثات سلام غير مباشرة بين إسرائيل وسورية هذا الأسبوع في تركيا، كما أكد المسؤولون إن “إسرائيل” تفضل الانتقال إلى محادثات مباشرة لكن لم يتضح متى سيحدث ذلك.

وصرح مارك المتحدث باسم أولمرت ريجيف “نتوقع أن يتوجه الفريق الإسرائيلي إلى تركيا قريبا”.

دون أن يحدد أي جدول زمني لبدء هذه المحادثات مباشرة بين مفاوضين إسرائيليين وسوريين، لكنه قال: “عندما تتحول المحادثات إلى محادثات مباشرة فسيكون ذلك علامة على تقدم كبير”.