أكد الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله أمس “أن تحرير الأسرى في السجون الإسرائيلية سيكون قريبا جدا”، وهو ما كشفت عنه إذاعة العدو العسكرية فقد أعلن أن الصهاينة على استعداد للإفراج عن خمسة معتقلين لبنانيين وتسليم جثث عشرة مقاتلين من حزب الله مقابل تسليمها الجنديين اللذين أسرهما الحزب في 2006.

وقال المراسل العسكري للقناة الأولى في التلفزيون الصهيوني أمس الاثنين: “إن ما كان يعتبر عثرة في وجه المفاوضات مع حزب الله وهو ملف الطيار المفقود “رون أراد” قد أزيل، وأن حزب الله أبلغ إلى الموفد الألماني الأسبوع الماضي أنه موافق على نشر تقرير مفصل عن جهوده في البحث عن الطيار المفقود والنتائج التي توصل إليها وهو الأمر الذي من شأنه أن يرضي الإسرائيليين”.

وتعود آخر عملية تبادل بين الجانبين إلى أكتوبر 2007، وشملت أسيرا لبنانيا واحدا هو حسن نعيم عقل وجثتي مقاتلين من حزب الله في مقابل جثة مستوطن إسرائيلي.