قال الجنرال عاموس يادلين رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلي في تصريحات نشرت أمس إن حركة حماس ستمتلك صواريخ يبلغ مداها 40 كلم في غزة خلال عامين.

وأوضح الجنرال يادلين في مقابلة مع صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية أن “كافة المناطق الواقعة على مدى 40 كلم من غزة ستكون داخل نطاق صواريخ حماس”. وأضاف أن هذه الصواريخ يمكن أن تصل إلى مدن: أسدود، وكريات غات، وبئر السبع وهي رابع أكبر المدن الإسرائيلية. وأوضح أن “حماس لديها حاليا مئات الصواريخ التي يبلغ مداها 20 كلم (…) وإذا لم تتم معالجة هذه المسألة!!!!، فإن مدنا أخرى ستصبح داخل نطاق صواريخها”. وتابع أن الحركة تسعى إلى أن تنشئ في القطاع «ميزان ردع في مقابل (إسرائيل)»، على غرار حزب الله.

وأكد الجنرال الصهيوني أيضا أن حماس تعد مواقع دفاعية تحسبا لهجوم إسرائيلي بري محتمل على قطاع غزة الذي تسيطر عليه الحركة الإسلامية المقاومة منذ يونيو 2007.