في إطار الالتزامات التي أعلن عنها السيد الوزير الأول في التصريح الحكومي، وتجاوبا مع مطالب المركزيات النقابية في إطار الحوار الاجتماعي، عملت الحكومة على ترجمة هذه الالتزامات وفق مقاربة شمولية تستهدف تحسين القدرة الشرائية للمواطنين بشكل عام وذلك من خلال: أولا الصمود أمام موجة ارتفاعات أسعار المواد الأساسية في الأسواق الدولية ، وثانيا من خلال تحسين الدخول في إطار الحوار الاجتماعي. وهكذا قررت ما يلي:

1- الرفع من الدخول الشهرية الصافية بالنسبة للقطاعين العام والخاص

أ- بالنسبة للقطاع العام:

تقرر تخصيص غلاف مالي يصل إلى حوالي 15 مليار درهم للرفع من دخول جميع موظفي الدولة بنسبة تفوق في المتوسط 10.4 %. ويمثل هذا المبلغ 70 في المائة من مجموع ما تم رصده خلال مدة عشر سنوات الماضية لتحسين دخول الموظفين أي منذ انطلاق الحوار الاجتماعي سنة 1996.

وهكذا تقرر ما يلي:

– الرفع من أجور الموظفين المرتبين في السلالم من 1 إلى 9 بنسبة تتراوح ما بين 10.4 % إلى %18؛ بحيث لم يعد  ولأول مرة – أي موظف في القطاع العمومي يتقاضى أقل من الحد الأدنى للأجور؛

– إعادة النظر في نسب وأشطر الضريبة على الدخل؛

– التخفيض من الضريبة على الدخل بنسبة 4% (2 % يناير 2009 و 2 % يناير 2011)؛

– الرفع من سقف الأجور المعفاة من الضريبة على الدخل (من 24.000 إلى 27.000 في يناير 2009 ومن 27.000 إلى 30.000 درهم في يناير 2011)؛

– الرفع من مبلغ التعويضات العائلية من 150 إلى 200 درهم (نسبة الزيادة 33 في المائة)؛

– الرفع من الحد الأدنى للمعاشات إلى 600 درهم ابتداء من 2009 (نسبة الزيادة 20 في المائة)؛

– إحداث تحفيزات وتعويضات عن العمل بالمناطق النائية والصعبة بالعالم القروي بالنسبة لرجال ونساء التعليم والصحة والقضاء.

أمثلة عن استفادة بعض الموظفين من الزيادات في الأجور:

مثال رقم 1- بالنسبة لموظف ليس له أولاد (مرتب في السلم 1) يتقاضى حاليا أجرا شهريا يساوي 1663 درهم:

– سيرتفع أجره إلى 1963 درهم (+18 %)

– وسيرتفع إلى 2163 درهم عوض 1813 درهم (+19.3 %) إذا كان له طفل واحد.

– وسيتقاضى 2363 درهم عوض 1963 درهم (+20.4 %) إذا كان له طفلين.

– وسيتقاضى 2563 درهم عوض 2113 درهم (+21.3 %) إذا كان له ثلاثة أطفال.

مثال رقم 2- بالنسبة لموظف ليس له أي طفل (مرتب في السلم 3) يتقاضى حاليا أجرا شهريا يساوي 1927 درهم:

– سيرتفع أجره إلى 2227 درهم (+15.6 %)؛

– وسيتقاضى 2427 درهم عوض 2077 درهم (+16.9 %) إذا كان له طفل واحد؛

– وسيرتفع أجره إلى 2627 درهم عوض 2227 درهم (+18.0 %) إذا كان له طفلين؛

– وسيتقاضى 2827 درهم عوض 2377 درهم (+18.9 %) إذا كان له 3 أطفال.

مثال رقم 3- بالنسبة لموظف ليس له ولد ينتمي لأسرة التعليم (مرتب في السلم 8) يتقاضى حاليا أجرا شهريا يساوي 3249 درهم:

– سيرتفع أجره إلى 3587 درهم (+10.4 %)؛

– وسيتقاضى 3787 درهم عوض 3399 درهم (+11.4 %) إذا كان له طفل واحد؛

– وسيتقاضى 3987 درهم عوض 3549 درهم (+12.3 %) إذا كان له طفلين؛

– وسيرتفع إلى 4187 درهم عوض 3699 درهم (+13.2 %) إذا كان له ثلاثة أطفال.

مثال رقم 4- بالنسبة لموظف ليس له أولاد (محرر مرتب في السلم 8) يتقاضى حاليا أجرا شهريا يساوي 3358 درهم:

– سيتقاضى 3707 درهم (+10.4 %)؛

– وسيرتفع أجره إلى 3907 درهم عوض 3508 درهم (+11.4 %) إذا كان له طفل واحد؛

– وسيتقاضى 4107 درهم عوض 3658 درهم (+12.3 %) إذا كان له طفلين؛

– وسيرتفع أجره إلى 4307 درهم عوض 3808 درهم (+13.1 %) إذا كان له ثلاثة أطفال.

ب- بالنسبة للقطاع الخاص:

نتيجة للحوار الاجتماعي سترتفع دخول الأجراء في القطاع الخاص بنسبة إجمالية تفوق %10 كما هو الشأن في القطاع العام، وهكذا سيتم:

– الرفع من الحد الأدنى للأجور بنسبة 10 في المائة سيتم الاتفاق حول التفاصيل بين المركزيات النقابية وأرباب العمل؛

– الرفع من التعويضات العائلية بنسبة 33 % على غرار القطاع العام؛

– إعادة النظر في نسب و أشطر الضريبة على الدخل؛

– التخفيض من الضريبة على الدخل بنسبة 4% (2 % يناير 2009 و2 % يناير 2011)؛

– الرفع من سقف الأجور المعفاة من الضريبة على الدخل (من 24.000 إلى 27.000 في يناير 2009 ومن 27.000 إلى 30.000 درهم في يناير 2011)؛

— ضمان استفادة أجراء القطاع الفلاحي لأول مرة من التعويضات العائلية ابتداء من فاتح يوليو 2008. فمثلا بالنسبة لأجير في القطاع الفلاحي له 3 أطفال سيرتفع أجره ب 600 درهم في الوقت الذي كان محروما فيما قبل من أي تعويضات عن الأطفال.

ثانيا: ترجمت الحكومة التزاماتها الرامية إلى تحسين القدرة الشرائية للمواطنين بسياسة إرادية تستهدف الصمود أمام موجة الارتفاعات الدولية لأسعار المواد الأساسية ومواد التغذية وعدم عكسها على الأسعار الداخلية، وذلك بتعبئة أزيد من 10 مليار درهم تنضاف إلى 20 مليار درهم المرصودة في القانون المالي 2008 وذلك لتغطية نفقات المقاصة المرتقب أن تتجاوز 30 مليار درهم.