جماعة العدل و الإحسان

منطقة ليساسفة -البيضاءتعزيةعلى إثر الفاجعة الكبرى التي ألمت بساكنة منطقة ليساسفة، والمتمثلة في اندلاع حريق في إحدى الشركات بالحي الصناعي، والذي خلف وراءه في حدث غير مسبوق أكثر من 60 ضحية فارقت الحياة الدنيا بين جدران مؤسسة تفتقر لأبسط شروط السلامة.

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم جماعة العدل والإحسان بمنطقة ليساسفة بأحر التعازي إلى أسر الضحايا والمكلومين المفجوعين في فلذات أكبادهم. وهي محطة تدعو لوقفة تأمل ومحاسبة لجميع المتلاعبين بأرواح أبناء هذه الأمة وبناتها، كما نستنكر بشدة ما شاب عملية الانقاد من تأخر وارتباك، ناهيك عن الوسائل البدائية التي استخدمت في عين المكان دفعت بالسكان والغيورين من أبناء المنطقة إلى التدخل المباشر لإخراج الجثث المتفحمة.

وبهذه المناسبة نعلن للرأي العام ما يلي:

1- تضامنا اللامشروط مع أسر الضحايا.

2- مطالبتنا بفتح تحقيق جاد ومسؤول لا يفرق بين “سيد” و”عبد” ورئيس ومرؤوس .

3- دعوتنا إلى إعادة النظر في هيكلة المنطقة الصناعية ليساسفة التي تفتقر إلى بنية تحتية تسمح بمرور الراجلين ناهيك عن مرور الشاحنات والحافلات.

4 مؤازرتنا للطبقة العاملة المسحوقة والمقهورة بين سندان غلاء الأسعار وجشع البطرونا وتواطؤ الجهات المسؤولة.

وفي الختام نتوجه إلى الله عز وجل بخالص الدعاء أن يتقبل ضحايا هذه الفاجعة في مستقر رحمته

وإن لله و إنا إليه راجعون

و لا حول ولا قوة إلا بالله.

البيضاء 29/04/2008