منعت السلطات المحلية بمدينة أكادير أمس الجمعة 25 أبريل 2008 محاضرة للأستاذ حسن بناجح الكاتب العام لشباب جماعة العدل والإحسان، ورئيس الاتحاد الوطني لطلبة المغرب سابقا، بعنوان “الوضع السياسي بالمغرب ومداخل التغيير”، وذلك في إطار فعاليات الملتقى الطلابي المحلي الأول الذي ينظمه مكتب فرع الاتحاد الوطني لطلبة المغرب بجامعة ابن زهر بأكادير تحت شعار “الفعل الطلابي الراشد: طلب للحق وقيام بالواجب” ما بين 21 و26 أبريل 2008.

حيث تم اقتحام المدرج المخصص للمحاضرة وقطع التيار الكهربائي عنه وإغلاق بابه من قبل فيالق قوات المخزن يتقدمهم مسؤول الأمن الإقليمي باكادير، حيث تم تطويق الكلية بكاملها بأعداد هائلة من (قوات الأمن) بكل أنواعها وإخراج ذ.حسن بناجح بالقوة من المدرج والكلية، كما تم اعتقال الطالب: عبد العالي آيت سعيد ليتم الإفراج عنه بعد ساعة من الاستنطاق والضرب والشتم.

وأمام هذا الوضع نددت الجماهير الطلابية بهذا المنع والتضييق على الأنشطة الطلابية حيث نظمت تظاهرة حاشدة جابت رحاب الكلية.