مؤسسة الأقصى لإعمار المقدسات الإسلامية

23/4/2008م

بيانقام متطرفون يهود يوم الثلاثاء 22/4/2008 بخلع بوابة مسجد المنشية في عكا وكتابة لفظ “الموت للعرب” بالعبرية على جدران المسجد المغلق، وهو ليس الاعتداء الأول على مسجد المنشية، ويأتي هذا الاعتداء على مسجد المنشية في وقت تزداد وتيرة الاعتداءات والانتهاكات الممنهجة من قبل المؤسسة الإسرائيلية على المقدسات والأوقاف الإسلامية والمسيحية في الداخل الفلسطيني، فها هي المؤسسة الإسرائيلية واذرعها المختلفة ما تزال تنبش قبور الأموات وتشق الشوارع داخل المقابر، وما تزال تغلق عشرات المساجد في القرى المهجرة وتمنع ترميمها، وما تزال تحول العديد من المساجد إلى مطاعم وخمارات ومراقص وملاه ليلية، والقائمة طويلة.

إننا في مؤسسة الأقصى إذ نستنكر الاعتداء الأخير على مسجد المنشية، فإننا نحمل المؤسسة الإسرائيلية كامل المسؤولية لكل ما تتعرض له مقدساتنا في الداخل الفلسطيني، خاصة في أجواء التحريض وممارسة سياسة الاضطهاد الديني ضدنا، في حين نؤكد أن التواصل مع الأوقاف والمقدسات بالزيارات والتفقد الدائم من جهة والعمل على صيانتها ورعايتها الدائم وعلى مدار السنة هو ما يمكّن من حفظ حرمتها وكرامتها، وهو المطلوب منّا اليوم وكل يوم.

مؤسسة الأقصى لإعمار المقدسات الإسلامية

– لمزيد من التواصل والتنسيق الإعلامي  الاتصال بمحمود أبو عطا: 0507257720 أو 0526872595

– لمزيد من الاستفسار والحديث الإعلامي الاتصال بعبد المجيد اغبارية- سكرتير والناطق الإعلامي في مؤسسة الأقصى: 0526815741