قفزت أسعار النفط أمس الأربعاء متخطية 112 دولارا للبرميل بعد أن أظهر تقرير للحكومة الأمريكية أن مخزونات النفط الخام ومنتجات تكريره هبطت بشدة الأسبوع الماضي في الولايات المتحدة التي تعتبر أكبر مستهلك للطاقة في العالم.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية في تقريرها الأسبوعي: إن مخزونات الولايات المتحدة من الخام هبطت في الأسبوع الرابع من أبريل من 3.16 مليون برميل إلى 2.3 مليون برميل، لتصبح أقل عما كانت عليه منذ عام.

وكان محللون توقعوا زيادة قدرها 2,2 مليون برميل لهذه المخزونات.