استشهد مقاوم من كتائب القسام، وقتل جندي وأصيب عدد آخر من جنود الاحتلال الإسرائيلي والقوات الخاصة، بعد اشتباكات عنيفة وقعت بين مجاهدي كتائب القسام وقوات الاحتلال التي توغلت شرق خان يونس جنوب قطاع غزة.

وقد اعترف الاحتلال الإسرائيلي بمقتل أحد جنوده في الاشتباك مع كتائب القسام.

من جهتها قالت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس إن مجاهديها تمكنوا من خوض معركة شرسة واشتباكات عنيفة مع قوات خاصة صهيونية توغلت منذ الساعات الأولى لفجر اليوم الأربعاء شرق بلدتي القرارة وعبسان شرق خانيونس.

كما أكدت الكتائب في بلاغ عسكري صادر عنها، إطلاق 29 قذيفة هاون وصاروخ قسام وقذيفة ياسين.. وأنها تصدت للطيران بالمضادات الأرضية، مرغمة بذلك قوات الاحتلال الإسرائيلية على الانسحاب.