بسم الله الرحمان الرحيمجماعة العدل والإحسان

ورزازاتبيـــانلا يزال المخزن مصرا على مضايقة أعضاء جماعة العدل والإحسان بمنعهم من حقهم في ممارسة أنشطتهم المشروعة، رغم عشرات الأحكام التي أصدرتها مختلف محاكم المغرب التي تؤكد قانونية الجماعة وأنشطتها.

وبدل أن تنصب جهود المخزن على محاربة الفساد والغلاء المتزايد للأسعار و…، اقتحمت سلطاته بمختلف أشكالها بمدينة ورزازات بيتا كان يستضيف 22 عضوا من الجماعة لحفظ القرآن الكريم، في سلوك مستفز وغريب، أثار الرعب في أهل البيت والاستياء لدى ساكنة الحي، وذلك يوم الأحد 29 مارس 2008 على الساعة الثانية والنصف بعد الزوال؛ وحررت للإخوة محاضر بعين المكان ليحالوا بعد ذلك على النيابة العامة التي قررت متابعتهم في جلسة 26 يونيو 2008.

وإننا إذ نندد بهذا السلوك التعسفي نعلن ما يلي:

– تشبثنا بحقنا في ممارسة أنشطتنا وتجمعاتنا المشروعة.

– دعوتنا كل القوى الحية والمنظمات الحقوقية للوقوف في وجه هذه الممارسات التي تمس كرامة المواطنين وحرياتهم.