حذرت المنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم (يونيسكو) الثلاثاء من البطء الذي يطغى على تطور السياسات التعليمية في الدول العربية مؤكدة أن هذه الدول قد لا تتمكن من تحقيق أهداف برنامج “التعليم للجميع” في حدود العام 2015 كما هو مقرر.

وكشف مدير مكتب اليونسيكو في بيروت عبد المنعم عثمان عن أن دولة البحرين هي الدولة العربية الوحيدة القريبة من تحقيق الهدف “التعليم للجميع” بحدود العام 2015.

وقال عثمان: “تظهر مؤشرات التعليم للجميع أن دولة عربية واحدة هي البحرين قريبة من الوصول لأهداف التعليم للجميع وعشر دول بلغت منتصف الطريق لتحقيق هذه الأهداف وبينما تظل أربع دول بعيدة عن تحقيقها”.

موضحا أنه: “لا يزال هناك ستة ملايين طفل في المنطقة خارج المدرسة وحوالى ستين مليون أمي مع فروق واضحة في توفير فرص التعليم بين المدن والأرياف”.