بلغ معدل التضخم أعلى مستوياته في منطقة اليورو منذ أكثر من عشرة أعوام في يناير ليصل إلى 3,2% على مدى سنة بحسب أرقام نشرت الخميس في حين أن أسعار المواد الغذائية والطاقة تشهد ارتفاعا كبيرا على خلفية التباطئ الاقتصادي.

وأوضح المكتب الأوروبي للإحصاءات (يوروستات) أنه رقم قياسي بالنسبة إلى التضخم في منطقة اليورو منذ أن بدأت الإحصاءات حول هذا الموضوع لدى الدول المعنية أي في 1997.

يذكر أن معدل التضخم لم يبلغ أبدا 3,2% في منطقة اليورو.

وارتفعت الأسعار بسبب زيادة الأسعار النفطية وأسعار المواد الغذائية مما أثار مخاوف كبيرة في أوروبا في حين أن النمو يتباطأ في المقابل مثيرا الخشية من احتمال حصول “ركود” اقتصادي.