جماعة العدل والإحسان

الدائرة السياسية

طانطان

طانطان في: 25/01/2008بـيـــــــــانتعيش غزة الجريحة هذه الأيام حصارا ظالما غاشما، يهدف إلى تركيع الشعب الفلسطيني الصامد لعشرات السنين تحت نير الاحتلال الصهيوني البغيض، وذلك من خلال قطع أبسط أسباب الحياة عنه والتي تكفلها كل الشرائع السماوية وكذا المواثيق الدولية (خبز، دواء، كهرباء…). كل هذا يجد له سندا تحت مظلة الاستكبار العالمي، والأدهى والأمر أن يتم ذلك بتواطؤ مكشوف وتخاذل جبان من الأنظمة العربية الرسمية بمبررات واهية. وكلنا يعلم أن هذا التقتيل و هذه الإبادة يأتيان مباشرة بعد مؤتمر الذل والهوان (أنابوليس) و الزيارة المشؤومة للسفاح بوش الذي أعطى إشارة الانطلاق لإذلال الشعب الفلسطيني بمباركة عربية غير مسبوقة.

وأمام هذا الوضع المرير فإننا في جماعة العدل والإحسان نعلن ما يلي:

1- مساندتنا اللامشروطة للشعب الفلسطيني في محنته.

2- دعوتنا كافة الغيورين إلى الوقوف صفا واحدا لرفع الحصار.

3- استنكارنا الصمت الدولي والعربي الرسمي حيال هذا الظلم الواقع على إخواننا في فلسطين.

4- تضرعنا إلى الله عز وجل أن يرفع البلاء عن إخواننا المستضعفين في كل مكان.

(ولينصرن الله من ينصره)

والسلام